-->

اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان 57 مفاجأة عودة أصدقاء عثمان

اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان 57 مفاجأة عودة أصدقاء عثمان

اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان 57 مفاجأة عودة أصدقاء عثمان


اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان 57 مفاجأة عودة أصدقاء عثمان ظهور السلطان السلجوقي وماذا سيفعل مع عثمان؟ مفاجأة أصدقاء واعداء جدد لعثمان؟ اين اختفى جون ألب وهل يعود؟


أعلنت الصحفية بيرسين ان الفنان شينار سافاش انضم إلى طاقم عمل مسلسل المؤسس عثمان وسيؤدي شخصية السلطان مسعود الثاني، فهل سيكون هذا السلطان صديقا أم عدوا لعثمان هل سيقف بجانب المغول ضد "المؤسس عثمان 57" ؟


للأسف اغلب المؤرخين اتفقوا على ان السلطان مسعود الثاني كان خادما للمغول وقام بالعديد من الحملات العسكرية ضد الإمارات التركية الناشئة وكانت تلك الحملات نيابة عن سلطة المغول وبدعمهم.


كما قال بعض المؤرخين ان السلطان مسعود الثاني تورط في دسائس ضد الخان أو الحاكم المغولي مع ضباط مغول وتركمان، لكن الخان محمود غازان والذي تولى الحكم بعد بايدو الذي قتل غيخاتو عفى محمد غازان عن السلطان مسعود الثاني وحرمه من عرشه وعين كيقباد الثالث سلطانا والذي انخرط في دسائس فتح إعدامه وأعاد مسعود الثاني سلطانا على سلاجقة الروم.


وذلك الكلام يدل أيضا على ان مسعود الثاني ظل وفيا للمغول رغم انه تورط في دسائس ضد المغول لكن عفى عنه الحكام المغول كما قال أحد المؤرخين إن مسعود الثاني كانت له هوية مسيحية وإسلامية مزدوجة.


لكن ماذا سيفعل عثمان 57 أمام هذا السلطان؟

فمن الإعلان الأول يغادر عثمان وبعض محاربيه قبيلة الكايي مع أمير سلجوقي وبعض محاربي الدولة السلجوقية، ويبدو ان السلطان مسعود الثاني طلب استدعاء عثمان إليه ولابد انه ستحدث مواجهة بين السلطان وعثمان.


فهل من الممكن ان يشجع "المؤسس عثمان 57" السلطان مسعود الثاني على القيام بدسائس ضد المغول؟ أم ان عثمان يخدع السلطان كما خدع توغاي للأسف بهذا الشكل يزداد أعداء عثمان بقوة كبيرة ولايملك عثمان أصدقائا وحلفائا بالقدر الكافي.


خاصة انه سيحدث خلاف كبير في الحلقة القاجمة بين "المؤسس عثمان 57" والسيد اومور ويريد السيد اومور الهجوم على توغاي ويرفض عثمان ذلك الهجوم حتى لا يفسد لعبته، والسيد اومور من البداية لا يريد ان يحارب مع عثمان لأنه لديه خطة خاصة لفتح اينغول بخداع نيكولا والتسلل إلى القلعة.


فهل يستطيع "المؤسس عثمان 57" وحده ان يواجه المغول بقيادة توغاي والسلاجقة والبيزنطيين بقيادة نيكولا؟ احتمال كبير ان يظهر امراء السلاجقة المخلصين للدولة ومتمردين على المغول وينضمون إلى عثمان وهذه حقيقة تاريخية وساعدوا في زيادة قوة عثمان.


وقال أيضا بعض المؤرخون أن أخ السلطان مسعود الثاني أو أحد الامراء تمرد وثار عليه وانتقل إلى قسطموني ونظم الاتراك هناك وذكرت بعض المصادر التاريخية ان حدث خلاف بينه وبين يولاك ارسلان فتم قتل يولاك.


تابع التتمة في الفيديو:






التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

I and my cat

2016